U3F1ZWV6ZTcyOTAzNDk1OTU4OTFfRnJlZTQ1OTkzODI5Mjc2Nzg=

حديقة التجارب الحامة

حديقة الحامة
حديقة الحامة

تقع حديقة الحامة في ولاية الجزائر العاصمة، وتحتوي على حديقة حيوانات كانت تستعمل قديما كمركز تجارب لتربية حيوانات أدغال إفريقيا، وفكرة إنشاء هذه الحديقة هي جاءت من عند الدكتور جوزاف أونج في سنة ألف وتسع مئة فقاموا بإنشائها، مساحتها صغيرة واحد هكتار فقط، في بادئ الأمر كان مركز يتم فيه وضع الحيوانات التي يقومون بجلبها من البلدان الإفريقة بهدف إرسالها إلى البلدان الأوروبية وذلك كون أن هذه الحديقة قريبة من الميناء ومن البحر الابيض المتوسط فكان هذا هو الدولر الأساسي للحديقة حينما تم فتحها، وبمرور الأعوام تحول إلى حديقة حيوانات رسمية يأتي إليها الناس لمشاهدة الحيوانات.
في وقت ما تم غلق الحديقة لكن الشعب قام بفتخها في سنة ألفين وتسعة ومنذ ذلك الوقت وهي مفتوحة لحد الساعة ويقوم مسؤولوها بجلب حيوانات جديدة بغية التنويع في السلالات التي تحتويها الحديقة ، ويوجد فيها حيوان الكوندو الذي حطم الرقم القياسي في عدد سنوات العيش ودخل موسوعة الأرقام القياسية غينيس ولقد تم تحنيطه ووضعه في المتحف، كما ويوجد بالحديقة أنواع عديدة من الطيور مثل طائر البيروكي وهناك أنواع أخرى، وبالرغم من المساحة الصغيرة للحديقة والتي كما ذكرناها سابقا لم تتجتوز الواحد هكتار إلا أن الحديقة بها أكثر من خمس وسبعون مساحات صغيرة توضع فيها الحيوانات وهذا قصد تمكين الزوار من رؤية الحيوانت من قريب أي عن بعد نصف متر بينها وبين الزائر.
حيوانات تصنع المتعة والفرحة وتسحر قلوب الكبار قبل الصغار فهذه دعوة من الحديقة لزيارتها والتمتع برؤية أصناف الحيوانات الموجودة فيها.
جدير بالذكر أن فلم طرزان الشهير تم تمثيلة في حديقة الحامة وذلك سنة ألف وتسع مئة وإثنين وثلاثين كما وقد تم تمثيل العديد من الأفلام فيها.
حديقة الحامة
حديقة الحامة

طيور حديقة الحامة جميلة في شكلها ولونها ورشاقتها وحركاتها المنتظمة، تعيش في مختلف أنحاء العالم دون استثناء وحسب معلومات علماء الطبيعو فإن عدد الطيور في المعمورة يترواح ما بين ثمانية آلاف وست مئة إلى تسعة آلاف وستة عشرة نوعا أغلبها تتواجد في المناطق الإستوائية ذات المناخ المعتدل وعلى مدار السنة ولأن الطيور مخلوقات ضعيفة وحساسة بحكم خصوصية أجسامها وريشها وتكوينها الفيزيولوجي فإنها عادة لاتحتمل المؤثرات الطبيعية الخارجية من حرارة وبرودة ورياح قاسية لذا عرفت منذ الأزل بطابع الهجرة مقارنة بحيوات أخرى والتي تتميز بغريزة الإستقرار في بقعة طبيعية واحدة وهجرة الطيور هي انتقالها من منطقة جغرافية إلى منطقة أخرى على شكل أسراب وبأعداد كبيرة وتحلق فوق السماء في مستويات عالية عن الأرض والبحر وترحل الطيور في هجرتها غالبا خلال فصل الخريف بتترك المناطق الشمالية الباردة وتتجه للمناطق الجنوبية الباردة وتعود إلى مكانها خلال فصل الربيع وهناك طيور عابرة وزائرة ومتحركة تختلف رحلتها وهجرتها حسب المكانالذي تستقر فيه، كما اختلف العلماء عن أسباب الهجرة بالنسبة للطيور فمنهم من يعيدها للظروف الطبيعية كالحرارة والبرد كما يرجعها الآخرون إلى عالم غريزي بحت، فلقد تعدد النظريات واختلفت غير أن الواقع يبقى فارضا نفسه حينما تنتقل الطيور بانتظام عجيب ومدهش يقودها طائر من مكان إلى آخر طلبا للإستقرار لمدة معينة إذ هناك طيور لا تعود إلى مكانها كما نجد طيورأخرى تترك سلالتها في المنطقة التي تهاجر إليها وللطيور المهاجرة وغيرها قوة ودقة نظر حينما تحلق في السماء وتسير بصورة جد منتظمة وتقطع مسافات طويلة ليلا ونهارا في رحلتي الذهاب والعودة، وإن  تحدثنا عن الجزائر فهي تتمتع بموقع جغرافي يسمح لها بأن تكون منطقة عبور للطيور المهاجرة  بمختلف أنواعها فالكثير من الطيور المهاجرة تترك آثارها في المكان الذي تستقر فيه  وتحتوي حديقة الحامة على أصناف عديدة وعدية من الطيور.
حديقة الحامة
حديقة الحامة

كما وأنها تحتوي على أنواع كثيرة من الأشجاروالتي تزيد من جمال وروعة المكان فحينما تذهب إليها للمرةالأولى تنبهر بجمال المنظر الذي تصنعها الأشجار والطبيعة الخضراء، ولا شك أن هناك زائر لها ولم يذهب للنافورة الموجودة بها، نافورة كبيرة زادت من نصف جمال الحديقة بشكلها ومائها، وكمعلومة أخيرة لهذا الموضوع تعتبر حديقة الحامة ثالث أكبر حديقة بالعالم .
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة