U3F1ZWV6ZTcyOTAzNDk1OTU4OTFfRnJlZTQ1OTkzODI5Mjc2Nzg=

المعلم الأثري قصر إيغزر في أدرار

قصر إيغزر
قصر إيغزر

يقع قصر إيغزر في ولاية أدرار وتحديدا في بلدية تسمى بلدية اولاد سعيد ويعتبر من أهم المعالم التراثية المادية حيث مازال يشهد على تقليدية النمط العمراني وهو أهم ما تعرف لبه المنطقة أي النمط العمراني التقليدي.
يقوم قصر إيغزر باستمداد خصائصه التي تتعلق بالثقافة والتراث يستمدها من الموقع الذي يكتسبه حيث أن له موقع يميزه  حيث أنه يطل على تيميمون ويتوسط تلك الواحات التي تعج بأشجار النخيل وتعد مصدر رزق لمن يسكن فيها فعملهم هوالفلاحة التي تعتبر تقليدية وهي النشاط الإقتصادي المميز لهم في يومياتهم .
ويعد  نمط الهندسة المعمارية التي بني بها هذا القصر منذ المئات من السنين هندسة مميزة بسبب أنه شيد بمواد بناء من المنطقة نفسها حيث تلائم  الطبيعة والمناخ وجغرافيا قورارة وهذا مايجعله من الفن المعماري الفريد من نوعه حيث تعمد السكان القدامى إلى بنائه على صخرة مرتفعة وفي وسط التجمع السكاني وحقول الواحات والهدف هو الوقاية حيث يسمح لسكانه رؤية كل التحركات وأهم المخاطر التي تحيط حول بالقصر بسبب أن الحالة الإجتماعية لم تكن على استقرار تام في ذلك الزمن.
وكما هو معروف بين السكان هاته المعلومات التي تفيد بأن هذا القصر تم تشييده من طرف القبائل الزناتية حيث أنها كانت مستقرة هناك منذ زمن بعيد، وبعد تشكيل اللبنة الأولى على هذا المرتفع الذي كان صخريا وكانوا يسمونها دار الحاسي  ومعنى الحاسي هو البئر وذلك كون الماء المادة الأساسية للحياة فلا حياة بدون ماء وهو المعيار المعمول به لكي يستقر السكان في مكان ما أو يرحلون منه، وبعد اللبنة الرئيسة لهذا القصر تلاها بناء سور خارجي للقصر بهدف الدفاع كما تمد تدعيمه بركائز في داخله لكي يصبح متينا ويتصدى لمختلف العوامل الطبيعية.
ويعتلي قصر إيغزر الذي لايزال يجذب إليه المجموعات السياحية التي تأتي إلى المنطقة وذلك لأنه هدف سياحي مهم جدا كونه مثل برج المراقبة بني بارتفاع أطول عن سوره الخارجي  وذلك من أجل منح فرصة لمشاهدة كل التحركات  عن بعد وهذا استعدادا لأي مداهمة فجائية يمكن أن تمس هذا القصر عبر قصبة يتم دخولها عن طريق معبر متصاعد بالإضافة لهذا فهو ملتوي، كما ويوجد بهذا القصر العديد من المرافق والتي تعينها الطرق التي تؤدي إليها حيث يوجد بها القسم الغربي وقسم شرقي وكذلك دار الحسي ولكن مع مرور الزمن وحين أحس السكان بالأمن والإستقرار في المنطقة  قاموا بتوسعة مرافقه أضافوا دار ضيافة وكذلك المسجد والتي ساهمت في المحافظة على طابع القصر ذو المعمار النقليدي وبالخصوص في مداخله الأساسيىة وحيوطه.
تم بناء هذا القصر باستخدام باستعمال الحجارة التي لجأ إليها سكان هذه المنطقة في القديم حيث كانوا يقومون باستعمالها في أساسات الحيوط وبعد ذلك يتم رصها عن طريق الطين الذي يكون مختلطا بالرمل أو بالتبن ويستخدم أيضا في صنع قوال الطوب التي تبنى بواسطتها الحيوط.
المعلم الأثري قصر إيغزر في أدرار
الصحراء الجزائرية

ويتم أيضا إستعمال مادة الجير التي تكون مختلطة بالرمل بهدف كسوة السطوح ويتم ذلك بعد إتمام إنجاز السقف الذي يكون من الخشب نظرا لكون مادة الجير ذات أهمية ذات أهمية كبيرة في تماسك التربة وتشكيل طبقة تكون صلبة وقوية جدا لا تسمح للمياه بالتسرب إلى أسفل السطح، هذا الأخير يتم تزويده بقنوات سطحية إسمها القادوس هدفها هو صرف المياه لسطح المبنى نحو الخارج وعلى مسافة بعيدة هن المنزل تهدف إلى الوقاية من تضرر المنزل وتشققه.
كانت هذه نهاية موضوعنا نلتقي في موضوع آخر .
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة